قيادتا نينوى والجزيرة تنفيان دخول ألفي داعشيّ إلى العراق

الأربعاء 05 شباط 2020 - 11:06

قيادتا نينوى والجزيرة تنفيان دخول ألفي داعشيّ إلى العراق
بغداد – واع
نفت قيادتا عمليات الجزيرة ونينوى دخول ألفي عنصر من عصابات داعش الإرهابية إلى العراق.
وقال قائد عمليات نينوى اللواء الركن نومان الزوبعي في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن الأنباء التي تحدثت عن تسلل ألفي عنصر من عصابات داعش الإرهابية من الحدود السورية الى العراق عارية عن الصحة، مشيراً الى أن الشريط الحدودي مع سوريا مؤمن بشكل كامل والأجهزة الأمنية جاهزة لرصد أي تحرك للعصابات الإرهابية.
وأضاف أن العمليات العسكرية مستمرة من قوات المشاة الـ(16)، حيث نفذت عملية استمرت ليومين، شملت خمسة محاور توزعت في جنوب البعاج وجنوب مطار الجراح وجنوب الحضر، إضافة إلى المنطقة التي تقع ما بين الخط الاستراتيجي والطريق العام.
وأوضح أن القوات الأمنية المتمثلة بالفرقة الـ 15 والـ 16 والفرقة 20 قامت في الأيام الماضية بعمليات أمنية استباقية في جنوب الموصل وغربها، لمتابعة تحركات وأوكار عصابات داعش الإرهابية ومضافاتهم.
الى ذلك، أكد  قائد عمليات الجزيرة اللواء الركن قاسم المحمدي، أن القوات الأمنية ما زالت في عمليات تفتيش وبحث مستمرة في صحراء الجزيرة لملاحقة بقايا فلول عصابات داعش الإرهابية.
وذكر المحمدي في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع)، أن القطعات العسكرية تم تجهيزها بالنواظير الليلية والكاميرات لمراقبة تحركات الإرهابيين ليلاً ونهاراً، نافياً صحة الحديث عن دخول المئات من عناصر داعش الإرهابية إلى العراق قادمة من الأراضي السورية.
وأكد قائد العمليات على تفعيل العمل الاستخباري في جمع المعلومات عن العدو وإخراج الدوريات والكمائن بالأماكن المهمة وإدامة المواضع التي تأثرت نتيجة الأمطار
يشار الى أن القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي، باقر جبر الزبيدي،ذكر أن ألفي عنصر تابعين لداعش الإرهابية تسللوا من الحدود السورية ينوون التوجه إلى محافظة صلاح الدين.