المنافذ الحدودية تضع معالجات للثغرات المؤدية إلى الفساد

الاثنين 03 شباط 2020 - 21:04

المنافذ الحدودية تضع معالجات للثغرات المؤدية إلى الفساد
بغداد – واع 
اكدت هيأة المنافذ الحدودية ،اليوم الاثنين ، معالجة المعوقات والمشاكل التي تعيق عمل الدوائر العاملة في المنافذ الحدودية وإيجاد آلية عمل لفك الاشتباك الاداري والفني .  
 
وقالت الهيأة في بيان تلقته وكالة الانباء العراقية (واع) ان" رئيس هيأة المنافذ الحدودية كاظم العقابي تراس اجتماعٱ مشتركٱ مع مدير عام الهيئة العامة للكمارك ومدراء المناطق الكمركية (الجنوبية والوسطى والغربية والشمالية) للتباحث في تنسيق العمل المشترك بين الهيأتين.
واضاف البيان ان" الاجتماع ناقش العديد من المحاور والمعوقات والمشاكل التي تعيق عمل الدوائر العاملة في المنافذ الحدودية وإيجاد آلية عمل لفك الاشتباك الاداري والفني والتداخل في  الواجبات والصلاحيات والعمل بموجب الصلاحيات الممنوحة وفق القوانين النافذة . 
وشدد البيان على أهمية معالجة الثغرات المؤدية إلى الفساد والتجاوز على المال العام لإنجاح وإسناد عمل الكمارك والدوائر الأخرى بما يحقق الأهداف المرجوة والتي تخدم المواطن العراقي .
ولفت البيان الى ضرورة تواصل هيأة الكمارك وتسجيل حضورها الفاعل في مجلس هيأة المنافذ على خلاف ماسبق بعدم الالتزام بحضور الجلسات باعتبارهم جزء" مهما في اتخاذ القرارات مع باقي الاعضاء.
 
وتابع البيان انه" تم الإتفاق بين الهيأتين على أن لمدير المنفذ الحدودي السلطة العليا في إدارة المنفذ والمتابعة والإشراف على أداء الدوائر العاملة بما يحقق الانسيابية في أداء الأعمال الموكلة إليهم فيما نوقشت فقرات عدة منها الإجراءات الكمركية وتوحيدها بالتنسيق المشترك وموضوعة الموازين الجسرية والمواد المعفاة وتعزيز المنافذ بالموارد البشرية