قائد شرطة ذي قار يوجه رسالة للمتظاهرين ويدعوهم للتعاون

الاثنين 27 كانون ثاني 2020 - 12:37

قائد شرطة ذي قار يوجه رسالة للمتظاهرين ويدعوهم للتعاون
بغداد – واع
وجه قائد شرطة ذي قار العميد ناصر الأسدي رسالة للمتظاهرين، داعياً إياهم إلى التعاون للتهدئة وإعادة السلم الأهلي.   
وقال الأسدي في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع): إن"المحافظة تتعرض لهجمة شرسة تدار من على مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع المؤججة للفتن والهادفة لإثارة الفوضى في المحافظة "، مبيناً أن"هذه الهجمة تهدف الى التحريض على التصادم بين القوات الأمنية وأبناء المحافظة".
 ودعا الأسدي"المتظاهرين الى العمل مع قيادة الشرطة في هذه الأجواء المشحونة للتهدئة وإعادة السلم الأهلي"، كما دعا"رجال العشائر وذوي المتظاهرين السلميين إلى أخذ دورهم في هذه المرحلة لإخماد هذه الفتن والتعريف بدور رجال الشرطة لحقن الدماء وحفظ الأمن والاستقرار".
وأوضح أن "ما حدث ليلة الأمس كان نتيجة لعدم تواجدنا بالقرب من الحبوبي بسبب رفض أبنائنا المتظاهرين وزعزعة الثقة بالأجهزة الأمنية، ما أدى الى تسلل العابثين والتعرض للمتظاهرين السلميين المطالبين بحقوقهم الدستورية"، مشيراً الى أن"سبب هذا كله هو ما يتم ترويجه من الفتن أو تواجد قوات من خارج المحافظة وما يقال بالإعلام المؤجج للشارع، الذي أدى الى أعمال شغب وصدامات". 
وأكد الاسدي أن "شرطة ذي قار لن تتخلى عن دورها الأمني"، مطالباً بـ"إرسال ممثلين عن التظاهرات للتعاون في إعادة نشر القوات الأمنية لمنع أي خرق أمني في محافظتنا"، مبيناً أن"اعتصامكم في ساحة الحبوبي المخصصة للاعتصام يوفر لنا تفويت الفرصة على العابثين بأمننا ويتيح لنا توفير أقصى درجات الأمن والاستقرار في محافظتنا لنشر السيطرات وإعادة ضبط الأمن".
وطالب الأسدي الجميع، بـ"الحفاظ على الدم العراقي والممتلكات العامة والسلم الأهلي وعدم الحرق وإغلاق الطرق وعرقلة الخدمات العامة"، متعهداً "باستمرارها بالعمل ليل نهارلحقن الدماء وحفظ أمن المحافظة".
وبين أن"الانفلات الأمني سوف يسبب فوضى كبيرة لن تتم السيطرة عليها بسهولة، ولا نريد أن يأتي أي شخص أو قوة تفرض على محافظتنا من خارج المحافظة".