قيادة العمليات تصدر بياناً بشأن تظاهرات البصرة

الاثنين 20 كانون ثاني 2020 - 14:52

قيادة العمليات تصدر بياناً بشأن تظاهرات البصرة
بغداد- واع
 
أكد قائد عمليات البصرة، اليوم الاثنين، أن الجهات التي روجت لخروج المتظاهرين كان الهدف منها إرباك الوضع الأمني  وخلق حاجز بين القوات الأمنية والمواطن البصري.
وقال قائد عمليات البصرة الفريق الركن قاسم جاسم نزّال، في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع): إن "القيادة والوحدات العاملة بإمرتها تسعى وبشكل جدّي الى تأمين الحماية اللازمة لأماكن وجود المتظاهرين وكذلك فرض سلطة القانون"، مشيراً إلى أن "التوجيهات مستمرة في التعامل المهني والإنساني والأخلاقي مع المتظاهرين وعدم اللجوء إلى وسائل العنف بما ينعكس سلباً على واقع البصرة الأمني بصورة عامة".
وطالب قائد العمليات "المتظاهرين السلميين بالالتزام ومراعاة الضوابط والتعليمات التي كفلها الدستور والخاصة بقانون التظاهر لما يخدم المصلحة العامة لأبناء البصرة"، مشيراً إلى أن "الجميع يتحمل المسؤولية ووجوب مراعاة دور القوات الأمنية في فرض الأمن والاستقرار وديمومة التعامل والتنسيق المشترك لفرز العناصر المخربة الخارجة عن القانون ،التي تنوي تغيير مسار التظاهرات السلمية".
ودعا نزّال إلى "عدم الانجرار واللجوء إلى أعمال الفوضى والتجاوز على المال العام والممتلكات العامة والخاصة والمنشآت الحكومية والأهلية وعدم قطع الطريق أو التعرض لموظفي الجهاز الإداري للدولة ،وعلى شيوخ العشائر وشباب البصرة أن يقولوا كلمتهم بوجه المخربين الغرباء وإبعاد الخطر عن المدينة وأن يحثوا أبناءهم على عدم الانجرار مع المندسين والمخربين ومثيري الشغب".
وتابع أنه "يجب الأخذ بعين الاعتبار دور القوات الأمنية ومهمتها في توفير الحماية اللازمة للمواطن البصري ومطاردة المطلوبين للقضاء على وفق مذكرات إلقاء القبض ضمن قاطع المسؤولية".