وزير الخارجية: العراق سيقدم طلباً رسمياً لعودة سوريا الى الجامعة العربية

السبت 12 تشرين أول 2019 - 16:30

وزير الخارجية: العراق سيقدم طلباً رسمياً لعودة سوريا الى الجامعة العربية

 

القاهرة- واع 

 

اعلن وزير الخارجية محمد علي الحكيم اليوم السبت، ان العراق سيقدم طلباً رسمياً لعودة سوريا الى الجامعة العربية

وقال الوزير الحكيم في مؤتمر صحفي عقب اجتماع وزراء الخارجية العرب الخاص ببحث التوغل التركي في سوريا الذي ترؤسه العراق، إنه “سيكون هناك طلب عراقي مكتوب يقدم للجامعة العربية يدعو لعودة سوريا للانضمام الى المنظمة”، مبيناً أن “عددا من الدول العربية أعربت خلال الاجتماع عن أهمية عودة سوريا لمقعدها في الجامعة العربية وأصبح المطلب يردد بشكل لابأس به”.

وبين الحكيم، ان “هناك توافقا عربيا خلال الاجتماع الطارئ ماعدا تحفظ دولتين هما الصومال وقطر”، منوهاً بان “الدول العربية أجمعت على أهمية الحفاظ على وحدة وسلامة سوريا الإقليمية”. 

وأعرب وزير الخارجية، عن “اعتقاده بأن الاجتماع التشاوري كان بمثابة نقطة تحول بالنسبة للجامعة العربية، في ما يتعلق بالتعاون في مجال الأمن القومي العربي، وعلى الجامعة العربية أخذ زمام المبادرة في هذا المجال”، لافتاً الى ان “الحديث في الاجتماع التشاوري كان بعدم الاكتفاء بإصدار بيان بل ضرورة الإسهام في وقف الأعمال العسكرية التركية وحماية المدنيين السوريين، مؤكداً أنه في هذا القرار مجموعة من آليات المتابعة ولابد من إعطاء المندوبين الدائمين في الأمم المتحدة مجموعة من الإشارات لكي يتحركوا على مستوى مجلس الأمن”.

وكان وزراء الخارجية العرب قد ادانوا، العدوان التركي على سوريا، مشيرين إلى أنه سيتم النظر في اتخاذ إجراءات سياسية واقتصادية وسياحية فيما يتعلق بالتعاون مع تركيا، كما دعوا إلى استعادة سوريا دورها في المنظومة العربية.

وأكد البيان الختامي للاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في جامعة الدول العربية برئاسة العراق، لبحث العدوان التركي على سوريا، السبت، على أهمية الحفاظ على وحدة واستقلال سوريا.

وشدد على جميع قراراته حول الحل السياسي لتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2254، باعتباره السبيل الوحيد لحل الأزمة السورية وإنهاء معاناة أبناء الشعب السوري.