الكعبي: آن الاوان للتعامل بمبدأ التخصص الدقيق في التعيين من قبل الوزارات والمؤسسات الحكومية

الأحد 01 أيلول 2019 - 16:20

الكعبي: آن الاوان للتعامل بمبدأ التخصص الدقيق في التعيين من قبل الوزارات والمؤسسات الحكومية

بغداد- واع
اكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي اليوم الاحد، اهمال مبدأ التخصص الدقيق وعدم افساح المجال للاختصاصات النادرة في التعيين من قبل الدوائر الحكومية هو هدر واضح للكفاءة العلمية ولا يخلوا ايضا من التحايل على القوانين والتعليمات النافذة . 
وحسب بيان تلقته (واع) ان الكعبي وخلال لقائه ممثلي اللجنة التنسيقية لمعتصمي خريجي كليات العلوم السياسية شدد على ان "الحصول على فرصة عمل هو حق لجميع العراقيين بما فيهم الخريجيين من اصحاب التخصصات الفنية الدقيقة" ، مشيرا الى ان "حاملي شهادة العلوم السياسية هي واحدة من بين هذه التخصصات الدقيقة المتخصصة في مجالات تحرص كافة البلدان على وضعها في محلها الصحيح لتصحيح وتطوير سياساتها الخارجية ، وهذا ما سنعمل عليه خلال الفترة المقبلة" ، لافتا ان "عملية الاعلان عن درجات وظيفية من قبل الوزارة يجب ان يدرس ويكون ضمن تعليمات علمية وليس لمليء الفراغات فقط ". 
ونوه  الكعبي الى ان "هناك العديد من الفرص التي كان يجب على الحكومة استثمارها لتامين فرص عمل اضافية للخريجين وبخاصة حملة شهادة العلوم السياسية ، ومن بين هذه الفرص هو العمل في البعثات الدولية العاملة في العراق"، معتبرا ان "ضعف التفاوض وعدم الاكتراث جعل من اشخاص من غير بلدان يحصلون على الوظائف الادارية والفنية والخدمية بينما نسبة العاملين المحليين ضعيف جدا" ، مؤكدا على انه "يعمل وبشكل شخصي على مفاتحة الجهات المعنية لتصحيح بعض الاليات المعمول بها وتامين فرص عمل للتخصصات الدقيقة ".