الشيخ حمودي والرئيس الباكستاني يبحثان العلاقات المشتركة والتطورات في المنطقة

الجمعة 26 تموز 2019 - 20:43

الشيخ حمودي والرئيس الباكستاني يبحثان العلاقات المشتركة والتطورات في المنطقة

بغداد  - واع

بحث رئيس جمهورية باكستان عارف علوي،اليوم الجمعة مع رئيس المجلس الأعلى الاسلامي الشيخ همام حمودي، والوفد المرافق له، التطورات السياسية والقضايا الإسلامية وفي مقدمتها قضيتي فلسطين وكشمير، فضلا عن علاقات البلدين وسبل تنميتها.

وذكر المكتب الاعلامي للشيخ حمودي في بيان تلقته (واع) ان  "علوي اعرب عن سعادته لما آلت اليه أوضاع العراق من استقرار أمني وسياسي، بعدما قاسى حروبا وحصارا اقتصاديا وتحديات أمنية أضرت كثيرا بالحياة الإنسانية والاقتصادية في البلاد".

واكد الرئيس الباكستاني، "تطلعه لتعزيز التواصل بين البلدين والشعبين ، والعمل المشترك في الجانب الأكاديمي، والتبادل التجاري، والتنمية المعلوماتية، لان التعاون يعطي العلاقات زخما اكبر".

من جانبه، شدد الشيخ حمودي على "أهمية تحويل الأفكار التي تم تداولها مع الجهات الباكستانية خلال الزيارة إلى مشاريع عمل"، مبينا، أن "هناك فرصة لتنمية علاقات البلدين في التعليم والثقافة والسياحة الدينية والطبية، والتبادل التجاري، خاصة وان العراق يسعى ان يكون له دور فاعل في طريق الحرير".

واشار إلى أن "الاستقرار الأمني والسياسي في العراق، بات مشجعا للشركات العالمية للاستثمار، والمشاركة في إعادة الإعمار"، لافتا الى الموقع الذي يشغله العراق حاليا من خلال الانفتاح الدولي، والدور الذي يلعبه في الوساطة في الازمات الدولية".

جدير بالذكر، ان الشيخ حمودي وصل الاحد الماضي إلى إسلام آباد على رأس وفد يضم رئيس هيئة الاستثمار، وممثلين عن لجنتي العلاقات الخارجية والخدمات النيابية.