الاكستاسى مخدر النشوة والرقص ينتهي بمتعاطيه الى الموت

الاثنين 22 تموز 2019 - 08:20

الاكستاسى مخدر النشوة والرقص ينتهي بمتعاطيه الى الموت
بروكسل-واع-  كاظم الحناوي
قال بيتر بلانكيرت رئيس جهاز نظام الإنذار المبكر البلجيكي لوسائل الاعلام البلجيكية ، إن حبوب النشوة الجنسية (إكستاسي) تسجل نسبة عالية من المنشط الذي يعرف اختصارا باسم (إم.دي.إم.إيه)(MDMA)، حيث تنتشر هذه الحبوب كمخدر في الحفلات العادية بخلاف استخدامها في نوادي الرقص وتجذب مستخدمين جددا من الشباب.
وجاء في البيان التحذيري : بعد سلسلة من الوفيات تعزى إلى التسمم بالـ  (إم.دي.إم.إيه)، والتي تبين أن الضحايا تعاطوا اقراص تحتوي على جرعات مميتة، وجدنا أن ثلاثة من أصل أربعة أقراص إكستاسي تحتوي على أكثر من 150 ملغ من عقار (إم.دي.إم.إيه) ،لكن في هذه الحالة ، تكون الجرعة أعلى ، فبحسب عمر المتعاطي لهذه الأقراص ووزنه ، يمكن أن تصبح خطرا يهدد حياته حيث تبلغ كمية المادة المنشطة (إم.دي.إم.إيه) ما بين 175 ملغرام  و 230 ملغرام في كل قرص ، والتي تعتبر عالية بشكل خطير .
وتتمثل اشكال الأقراص، على هيئة حبوب منع الحمل الملونة ،أو على شكل هرمي ، او تحمل شعار سيارة تسيلا ، دونكي كونك ،جمجمة وكذلك شعارات أخرى مثل نادي برشلونه...
وتشمل المخاطر ارتفاع درجة الحرارة ، تسارع ضربات القلب والتسمم. لكن فرصة وقوع المزيد من القتلى حقيقية من الاقراص التي توزع في بيئة الحياة الليلية حيث يسمى العقار الاشعة الخاطفة من قبل المتعاطين.
  تجدر الاشارة الى ان تعاطي مخدر الاكستاسي أو المخدرات بصفة عامة هو للهروب من الواقع المرير والحصول على النشوة والسعادة ، ولكنها للأسف سعادة مزيفة ونشوة مؤقتة  تحوي بداخلها مخاطر كبيرة وأضرار لا حصر لها ، فضلا عن أنها ليست سعادة حقيقية فخيرعلاج لمن يرغب في السعادة هو العمل على محاربة اسباب الهروب عبر التغلب على الواقع  بالعمل داخل المجتمع ودعم القيم النبيلة.