الغضبان: مشاريع مهمة لإستثمار الغاز المصاحب في ذي قار وميسان والبصرة بطاقة ٩٥٠ مليون مقمق

الأربعاء 10 تموز 2019 - 20:38

الغضبان: مشاريع مهمة لإستثمار الغاز المصاحب في ذي قار وميسان والبصرة بطاقة ٩٥٠ مليون مقمق

بغداد- واع

أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط حرص الحكومة على تنفيذ ستراتيجية  وطنية لتطوير قطاع الطاقة  في العراق من خلال الجهد الوطني وبالتعاون مع الشركات المحلية والعربية والعالمية المتخصصة الرصينة  . وفق معايير تعتمد على استخدام  التكنلوجيا الحديثة  والاستثمار الأمثل للطاقة  دعما لمشاريع النهوض بواقع هذا القطاع الحيوي المهم، من اجل تلبية  حاجات البلاد، جاء ذلك خلال كلمة القاها في مؤتمر مستقبل الطاقة في العراق الذي عقد في بغداد اليوم الأربعاء.

واكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر عباس الغضبان المكتب الإعلامي في وزارة النفط الذي تلقته (واع) على ضرورة تطوير قطاع الكهرباء في البلاد من خلال ستراتيجية عمل شاملة لقطاعات وزارة الكهرباء الثلاثة ، الانتاج والتوزيع والنقل  .

وقال الغضبان ان "وزارة النفط  لديها ٣ مشاريع  مهمة لاستثمار الغاز المصاحب بطاقة ٩٥٠ مليون قدم مكعب قياسي باليوم مقمق  أحدها في محافظة ذي قار والآخر في حقل الحلفاية في ميسان والثالث في حقل ارطاوي في البصرة ، كما تعمل الوزارة على اضافة مشاريع اخرى من بينها استثمار مليار قدم مكعب قياسي باليوم خلال السنوات القادمة، ونتفاوض  حاليا على تنفيذ مشروع بطاقة ٣٠٠ مقمق باليوم، فضلا عن حرص الوزارة على تطوير حقلي عكاس والمنصورية الغازيين".

وتابع أن "مشاريع استثمار الغاز تسهم في دعم  صناعة وتوليد الطاقة الكهربائية في البلاد من خلال توفير الغاز لتشغيل المحطات  الإنتاجية فضلاً عن  دعم الصناعات البتروكيمياوية والاسمنت والصناعات الاخرى".

واضاف الوزير ، اننا "نؤمن إيمانا كاملا بمسؤولية وزارة النفط بتوفير الوقود بكافة أنواعه لمحطات توليد الطاقة الكهربائية وبالتنسيق بين مع وزارة والكهرباء".

من جانبه اشاد وزير الكهرباء لؤي الخطيب بالدعم الذي تقدمه وزارة النفط لقطاع الكهرباء من خلال توفير الوقود بانواعه لمحطات توليد الطاقة الكهربائية.

فيما اشار المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد الى "أهمية إقامة هذه المؤتمرات والمنتديات  لانها مناسبة مهمة من اجل بحث فرص وتعزيز التعاون بين المسؤولين عن هذا القطاع والشركات الاستثمارية ، مما يعزز  من تواجد  القطاع الخاص المحلي والاجنبي لصناعة الطاقة في البلاد"، مشيرا الى ان "توجهات الحكومة العراقية تهدف الى تقديم الدعم الكامل للقطاع الخاص  وتعزيز دوره في تنمية الطاقة في البلاد من خلال الاستثمار وتنفيذ مشاريع كبيرة في مجال الطاقة الكهربائية، وهذا يفتح المجال لدخول انواع اخرى من تمويل المشاريع بدلا من الاعتماد على موازنة الدولة".