قتيبة الجنابي في ورشة سينمائية في معهد الفيلم البريطاني

الثلاثاء 18 حزيران 2019 - 07:36

قتيبة الجنابي في ورشة سينمائية في معهد الفيلم البريطاني
بغداد – واع -قحطان جاسم 
 استضاف معهد الفيلم البريطاني٬ وهو من أهم وأقدم المراكز الفيلمية في العالم٬ ورشة عمل تفصيلية تغطي مسار عمل السينمائي العراقي المخرج قتيبة الجنابي ،وانجازاته الماثلة في نتاجات السينما المستقلة.
 استمرت الورشة على مدى أربع ساعات متواصلة، تخللها عرض بانورامي لأبرز محطات الجنابي٬ وتجربته المهنية خلال أربعة عقود متواصلة قضاها خلف الكاميرا، ورحلته الطويلة عبر المنافي، مروراً بأفلامه وأرشيفه الفوتوغرافي الذي توزع على تجارب إنسانية في بقاع مختلفة من العالم.
  وتعتبر الورشة من الفعاليات المتميزة التي يجهد المعهد بتنظيمها لاسماء مهمة على صعيد السينما. وأشار دليل الورشة إلى أن الجنابي سينمائي مستقل حائز على عدد من الجوائز٬ ولد في بغداد٬ ودرس التصوير الفوتوغرافي والسينمائي في المجر٬ وأنتج أفلامه القصيرة  والوثائقية٬ إضافة إلى أفلام روائية. أدار الورشة مسؤول برامج المعهد «ديفيد سومرست» الذي أشاد خلال تقديمه بدوره في إنتاج أفلامه ضمن موجة السينما المستقلة، وأهمية تلك الموجة في تحديد الكثير من الحقائق بعيداً عن الهيمنة الإنتاجية أياً كان نوعها أو مصدرها.
واكد دليل لبةرشة أن الفنان المحتفى به سعى جاهداً لإنشاء اتجاه نمط فردي جديد للسينما المستقلة، حيث المشاعر والعواطف الفياضة التي تنتجها الكاميرا والإضاءة، إلى جانب الأسلوب الخاص في سرد الحكايات بشكل مختلف عن المألوف والمقرون بالصدق والشفافية والعمق. 
عرض الجنابي- حسب قوله - في الورشة فيلمه الروائي - التسجيلي «قصص العابرين» الحائز على جائزة أفضل فيلم روائي تجريبي في مهرجان لندن السينمائي الدولي لعام 2019. كما تم عرض مقاطع من فيلمه الروائي «رجل الخشب» الذي دخل منذ فترة في مرحلة المونتاج٬ بحضور المونتير «هيو وليامس» وهو من النتاجات الروائية الطويلة المستقلة ـموضحا ماهية وخصوصية عمله في توليف هذا الفيلم وتعامله مع المخرج، ضمن حبكة لبطل الفيلم وهو رجل من خشب.