الملتقى الثقافي في المتنبي ..يحتفي بعيد الصحافة العراقية

الجمعة 14 حزيران 2019 - 16:10

الملتقى الثقافي في المتنبي ..يحتفي بعيد الصحافة العراقية
بغداد – واع – قحطان جاسم
احتفى الملتقي الثقافي في المتنبي ،اليوم الجمعة، بعيد الصحافة العراقية الذي يصادف يوم غد 15 حزيران من كل عام. ادار الجلسة  رئيس الملتقى الروائي صادق الجمل.وشارك فيها الكاتب والصحفي زيد الحلي اصغر صحفي في نقابة الصحفيين العراقيين والعرب حيث انتمى للنقابة بعمر 17 عاما. والدكتورة سهام الشجيري الاكاديمية في كلية الاعلام.
 الجمل بدأ الحديث عن السيرة الذاتية للشجيري فقال ،إن "الشجري حصلت على الدكتوراه في الاعلام من كلية الاعلام جامعة بغداد،ومارست الصحافة منذ اواوسط الثمانينيات في مجلة الف باء، والان تدرس في كلية الاعلام. وناشطة في العديد من المنظمات والمؤسسات الاعلامية داخل العراق وخارجه كما تكتب اعمدة صحفية ومقالات في جريدتي الزمان والمدى".
في حين اشارت الشجيري الى  دور الصحافة في تقدم الشعوب ومراقبة الحكومة واعانتها في كشف الخلل لغرض معالجته كما اشادت بزميلها المخضرم الكاتب زيد الحلي. وقالت انا " مسرورة ان اشارك معه في هذه الجلسة وهو هرم راق في الصحافة العراقية.
 كمااشادت بدور المرأة العراقية في عملية البناء والتطورواشارت الى الصحفيات اللاتي قدمن الكثير للبلاد. ودعت الدولة الى الاهتمام بالصحافة لانها نافذة تعينها في تنفيذ برامجها في كل مجالات الحياة.
اما الكاتب الحلي  فتحدث عن كيفية اختيار يوم15 حزيران عيدا للصحافة وهي مسألة يجهلها الكثير من الصحفيين اليوم .
وقال  "في عام 1968 جرى اجتماع صحفي في جريدة الشعب ، حضره نعمان العاني والعلامة مصطفى جواد والصحفي سجاد الغازي ثم ذهبوا الى غرفة رئيس تحريرشاكر التكريتي . كنا انا ومظهر عارف وصلاح عقراوي والرسام عمران القيسي موجودين في الصحيفة. وطال الاجتماع لساعة.وفي اليوم التالي ظهرت منشورات في الصحافة تطلب اعادةانتخاب عبدالعزيز بركات نقيبا للصحافيين .كما اشاروا الى ان هناك مكاسب عديدة للصحفيين ستعلن في المؤتمر العام للنقابة.وفعلا اعيد انتخابه في نقابة الصحفيين حين كان مقرها خلف وزارة التخطيط الحالية في كرادة مريم. واعلنت مكاسب الصحفيين وهي اختيار يوم 15 حزيران عيدا للصحافة، وهو يوم صدور اول صحيفة ورقية بالعراق اسمها زوراء، و50 بالمئة تخفيض للصحفيين مع عوائلهم على الخطوط الجوية العراقية.و50 بالمئة تخفيض في فنادق الدرجة الاولى لعوائل الصحفيين .و30 بالمئة تخفيض في مطعم شاهين،والبحث عن قطعة ارض لتوزيعها على الصحفيين.ثم تم الاحتفال بعيد الصحافة السنوي لاول مرة عام1969 استنادا لذلك الاجتماع السابق. وكان احتفالا كبيرشاركت فيه العديد من الوفود العربية، كما غنت الفنانة عفيفة اسكندر.وكرم فيه الصحفي الكبير سجاد الغازي باعتباره اول من نادى بفكرة اختيار يوم للاحتفال بالصحافةالعراقية". كما اشار الحلي الى ان عدداعضاء النقابة في عام 1965 كان 272 صحفيا.و رقم عضويته في النقابة144 وكان جلال الطالباني رقمه163 .