رئيس الجمهورية يعود الى البلاد بعد مشاركة مثمرة بالقمتين العربية والاسلامية في مكة المكرمة

السبت 01 حزيران 2019 - 09:26

رئيس الجمهورية يعود الى البلاد بعد مشاركة مثمرة بالقمتين العربية والاسلامية في مكة المكرمة

بغداد- واع

عاد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، اليوم السبت الى البلاد بعد مشاركة مثمرة بمؤتمري القمة العربية الطارئة وقمة منظمة التعاون الإسلامي الرابعة عشرة في مدينة مكة المكرمة.

وذكر بيان للمكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية في بيان تلقته وكالة الانباء العراقية (واع) ان " الرئيس صالح اكد في كلمة العراق التي القاها في القمة ان المنطقة بحاجة الى استقرار مبني على منظومة للامن المشترك، يعتمد احترام السيادة و عدم التدخل في الشؤون الداخلية، و نبذ العنف و التطرف".

واضاف أن "ترسيخ الاستقرار في العراق يتطلب تعاونا وتفهما من الاشقاء والجيران والاصدقاء، مما يحتم على كل الأشقاء دعمنا والوقوف إلى جانبنا، لان العراق أحد أهم ركائز المنطقة ".

وقال رئيس الجمهورية إن "أي تصادم في منطقتنا سيعرض أمن العراق للتهديد، ومن هذا المنطلق، منطلق مصلحتنا العراقية، و منطلق حرصنا على أمن المنطقة، ومنطلق حرصنا على أمن اشقائنا والامن القومي العربي، فالعراق سيعمل على بذل قصارى جهده لفتح باب الحوار البناء، ويشدد على ضرورة تبني الحوار المباشر، ونبذ العنف و الحرب".