رئيس الجمهورية يؤكد ضرورة العمل الجاد لاعادة الموصل لحلتها التأريخية ودورها الوطني

الاثنين 27 أيار 2019 - 14:58

رئيس الجمهورية يؤكد ضرورة العمل الجاد لاعادة الموصل لحلتها التأريخية ودورها الوطني

بغداد- واع

اكد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح ،اليوم الاثنين، ضرورة العمل الجاد لاعادة مدينة الموصل لحلتها التأريخية والحضارية ودورها الوطني، مبيناً ان اعادة بناء المدينة يقتضي تكاتف جميع الجهود الخيرة، وتجاوز الخلافات .

وذكر بيان صدر عن رئاسة الجمهورية تلقته وكالة الانباء العراقية (واع)،أن "الرئيس صالح استقبل في قصر السلام، ببغداد، محافظ نينوى الجديد منصور المرعيد ورئيس جامعة الموصل، رئيس خلية الازمة الدكتور مزاحم الخياط".

واضاف ان "رئيس الجمهورية هنأ المرعيد على نيله ثقة مجلس المحافظة لتولي منصب المحافظ"، متمنياً له الموفقية في خدمة ابناء نينوى"، واثنى على "الدور والجهد الذي بذله الدكتور مزاحم الخياط وبقية اعضاء الخلية خلال فترة عملها واهمية استمراره في خدمة المحافظة وبرنامج اعمارها".

وتابع البيان ان "الرئيس صالح اكد ضرورة العمل الجاد والسريع لاعادة مدينة الموصل لحلتها التأريخية والحضارية ودورها الوطني، وان اعادة بناء المدينة يقتضي تكاتف جميع الجهود الخيرة، وتجاوز الخلافات التي تركت آثارها على نينوى واهلها، لاسيما وان المحافظة لاتزال تعاني من آثار دمار عصابات داعش الارهابي" ، موضحا أن "مدينة الموصل بحاجة الى دعم الحكومة والمجتمع الدولي، وانه مستعد شخصيا  لبذل كافة الجهود لاعادة اعمار وبناء المحافظة".

وبحسب البيان فان المرعيد عبر عن شكره لرئيس الجمهورية، مؤكداً ان "المدينة بحاجة الى الدعم لتوفير الخدمات وفرص العمل"، مشدداً على ان "الخطوة الاولى لبناء المدينة تبدأ بتنشيط الاقتصاد المحلي الذي يقتضي تأمين الجانب الامني".

واعرب المحافظ عن "استعداده لبذل الجهود من اجل خدمة المدينة واهلها".