النفط تعلن توقيع عقد استثمار الغاز في حقل الحلفاية

الأربعاء 08 أيار 2019 - 14:33

النفط تعلن توقيع عقد استثمار الغاز في حقل الحلفاية

بغداد – واع

اعلنت وزارة النفط، اليوم الاربعاء، توقيع عقد استثمار ومعالجة الغاز في حقل الحلفاية بطاقة 300 مليون قدم مكعب قياسي باليوم.

واكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر الغضبان، بحسب بيان لمكتبه الاعلامي تلقته (واع) ان "الوزارة حريصة على تنفيذ خطط ومشاريع كبيرة لتطوير صناعة الغاز في العراق واستثماره بالشكل الامثل وايقاف حرقه"، مبينا ان "ذلك جاء اثناء رعايته وحضوره حفل توقيع عقد استثمار ومعالجة الغاز في حقل الحلفاية بطاقة 300 مليون قدم مكعب قياسي باليوم.

واضاف ان "هذا المشروع الذي تم توقيع عقده بين شركتي بتروجاينا و(CPECC) الصينيتين من المشاريع المهمة والستراتيجية لتطوير صناعة الغاز في العراق، حيث سيؤمن استثمار للغاز المصاحب في حقل الحلفاية بطاقة 300 مقمق باليوم، مشيرا الى ان "الوزارة لديها مشاريع اخرى اضافة الى هذا المشروع"، مؤكد ان "الوزارة قررت المضي بتنفيذ مشروع كبير في حقل ارطاوي بطاقة 400 مقمق باليوم ويتبعها مرحلة ثالثة باستثمار الغاز بطاقة 200 مقمق باليوم".

وتابع ان "الوزارة تؤكد حرصها على ايقاف حرق الغاز وهدره بالمستقبل القريب وزيادة استثماره، فضلا عن سعي الوزارة لاعادة العمل في حقلي عكاس والمنصورية الغازيين اللذين ينتجان الغاز الحر، للاستفادة من الغاز المنتج في تجهيز محطات توليد الطاقة الكهربائية بالوقود ، اضافة الى استخدامته في جميع الصناعات التي تعتمد على وقود الغاز".

وبدوره، قال وكيل الوزارة لشؤون الغاز معتصم اكرم بحسب البيان ان "هذا العقد يعد من العقود المهمة في قطاع الغاز لانه سيوفر 300 مليون قدم مكعب قياسي باليوم من حقل الحلفاية النفطي في محافظة ميسان العزيزة، وهذه خطوة مهمة لتعزيز الانتاج الوطني من الغاز  لرفد محطات الطاقة الكهربائية في البلاد ، فضلا عن توفير الغاز السائل ومكثفات الغاز ، مشيرا الى ان توقيع عقد تطوير و أستثمار الغاز المصاحب  للعمليات النفطية في حقل الحلفاية النفطي تم بين شركة بتروجاينا الصينية (المقاول الرئيس) لتطوير الحقل وبين شركة  CPECCالصينية (المقاول الثانوي) وهي الشركة  التي ستقوم باستثمار الغاز المصاحب لصالح شركة نفط ميسان ، بالاضافة الى توقيع مذكرة بين شركة نفط ميسان وشركة بتروجاينا لضمان تنفيذ المواصفات المطلوبة والواردة ضمن عقد تطوير حقل الحلفاية .

من جانبه، قال السفير الصيني ( تشانغ تاو ) في بغداد ان "العلاقات بين الصين والعراق حققت تقدما كبيرا في كافة المجالات ولا سيما مجال النفط والغاز"، مضيفا  "لدينا شركات عديدة تعمل بالتعاون مع وزارة النفط ، مشيرا الى ان التعاون في مجال النفط والطاقة جزء مهم من التعاون الثنائي بين البلدين ، حيث تعد الصين الامستورد الاكبر للنفط العراقي".

من جهته، قال مدير شركة (CPECC) "ليو هايجيون) ان "مشروع معالجة الغاز في حقل الحلفاية ذو اهمية كبيرة لتنمية الاقتصاد العراقي وسيسهم في توفير الطاقة الغازية المستثمرة لاستخدامها في مجال توليد الطاقة الكهربائية "، مشيرا الى ان من اولويات العمل لشركتنا توفير فرص العمل للعراقيين في المشروع ونقل التكنولوجيا الحديثة للعراق".

وشدد المتحدث الرسمي باسم الوزارة عاصم جهاد على "اهمية الاستثمار الامثل للغاز المصاحب للعمليات النفطية، مؤكدا ان "الوزارة وضعت خطط طموحة لاستثمار الغاز من الحقول النفطية، وسوف تشهد الفترة المقبلة التوقيع على عدد من العقود الاستثمارية في هذا الاطار ستوفر من خلالها كميات جيدة من الغاز تعزز الانتاج الوطني وتسهم في تقليص التلوث البيئي الى مستويات متدنية".