مواطنة إماراتية تستعيد وعيها بعد 27 عاما من فقدانه

الأربعاء 24 نيسان 2019 - 18:17

مواطنة إماراتية تستعيد وعيها بعد 27 عاما من فقدانه
متابعة ـ واع
استعادت مواطنة إماراتية وعيها بعد 27 عاما من فقدانه، بسبب تعرضها لحادث سير في مدينة العين مطلع تسعينات القرن الماضي، دخلت على إثره في غيبوبة. 
وكان الأطباء  بعد أن فشلوا في علاجها أو إفاقتها من حالة الغيبوبة التي دخلت فيها، أبلغوا أهلها أن الحالة غير قابلة للتحسن، إلا أنها خالفت كافة التوقعات في الأسبوع الأخير لها في إحد مستشفيات ألمانيا وأثناء تجهيزها للعودة إلى الإمارات نطقت أسم أبنها الأكبر وبدأت في الوعي والكلام.
وتعرضت المواطنة الاماراتية لحادث في العام 1991 خلال عودتها ونجلها الأكبر عمر 4 سنوات من إحدى رياض الأطفال في العين، حيث صدمت حافلة ركاب سيارتها، ما نتج عنه إصاباتها بإصابات خطيرة أدخلتها في غيبوبة، لم تخرج منها إلا بعد مرور أكثر من ربع قرن.
وقال الإبن الأكبر للمريضة أن والدته منذ الحادث وحتى الآن وهي نزيلة المستشفيات، لم تعود إلى منزلها مطلقاً، حيث أنها نزيلة حالياً في أحد مراكز التأهيل الطبي في أبوظبي، خاصة وأنها لا تستطيع الحركة إلا بصورة بطيئة نتيجة تشوه الأطراف والعضلات بسبب طول مكوثها في الفراش بدون حركة. وفقما ذكرت الصحيفة.