الكعبي: فتح الطرق المغلقة في بغداد موضوع سيادي وسيعكس استقرار الأوضاع الامنية

الأحد 07 نيسان 2019 - 12:09

الكعبي: فتح الطرق المغلقة في بغداد موضوع سيادي وسيعكس استقرار الأوضاع الامنية
 
بغداد- واع
عد النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي ، اليوم الاحد ، استمرار القوات الامنية بفتح الطرق والمناطق المغلقة في بغداد وبقية مدن العراق بـ" الامر السيادي " ،مشيرا الى انه يوجه رسالة للعراقيين والعالم اجمع باستعادة العراق عافيته مع توفر الامن والاستقرار.
 
ونقل بيان صدر عن مكتب النائب الاول لرئيس مجلس النواب تلقته وكالة الانباء العراقية (واع) ،عن الكعبي قوله خلال لقائه بمكتبه ، الفريق الركن كريم التميمي قائد الفرقة الخاصة المكلفة  بحماية المنطقة الخضراء ، إن " موضوع تحقيق الاستقرار الامني لا يتم فجأة او هو وليد اللحظة ، بل هو حالة تتحقق بناء على معطيات تدوم لأيام واشهر وحتى سنوات كما حصل في الشأن العراقي ، وهنا عندما نتحدث عن حالة استقرار امني ، يجب ان لا نتخوف بانه استقرار قابل للتغير الاني بفعل حدث معين ، بل نعده الحالة الطبيعية التي تمكنا من بلوغها بعد تضحيات كبيرة وعزيزة ، ولهذا السبب يجب ان لا نفرط بما تحقق وعدم الاكتفاء به بل على اجهزتنا الامنية السعي لتعزيز الامن خدمة للبلد والعراقيين" . 
واضاف ،أن " الكعبي ثمن الاستراتيجية التي تنفذها الاجهزة الامنية في عموم مدن العراق ، وبخاصة قيادة الفرقة الخاصة التي نفذت قرار فتح المنطقة الخضراء وبشكل تدريجي وصولا الى فتحها بشكل كامل ، نظرا للخصوصية التي تتمتع بها هذه البقعة ، وقد اثبتت ايضا قدرة اجهزتنا الامنية على توفير الامن وتحمل المسؤولية" ، داعيا الحكومة الى "الاستمرار بسياسة فتح المناطق والطرق المغلقة ليس في بغداد وانما في عموم محافظات العراق كونه امر سيادي ويعطي رسالة ايجابية صحية للمواطنين بتحسن امن بلدهم ناهيك عن كونها رسالة لجميع العالم بان العراق اليوم ليس كما كان عليه سابقا" . 
وتابع البيان ،أنه "جرى بحث اعادة فتح جميع شوارع المنطقة الخضراء بأقرب وقت ممكن وبشكل تدريجي" .