الكعبي: حل مشكلة العشوائيات يكمن بإيجاد بدائل لا تضر بمصلحة جميع الجهات

الثلاثاء 26 آذار 2019 - 16:51

الكعبي: حل مشكلة العشوائيات يكمن بإيجاد بدائل لا تضر بمصلحة جميع الجهات

بغداد - واع

اكد النائب النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي، اليوم الثلاثاء، ان مشكلة العشوائيات توسعت تدريجيا بسبب غياب التنسيق بين السلطتين التشريعية والتنفيذية خلال الدورات السابقة وعدم وجود ممارسات قانونية محايدة.

وذكر المكتب الاعلامي للنائب الاول لرئيس مجلس النواب في بيان تلقته (واع) أن" الكعبي وخلال ترؤسه اجتماعا تشاوريا ضم اعضاء لجنتي القانونية والعمل والخدمات، بحضور مسؤولي وزارة التخطيط المعنيين بملف العشوائيات والتجاوز والحد من الفقر، اكد ان مشكلة العشوائيات والتجاوز تعتبر من اكثر مشاكل البلد تعقيدا كونها تدخل في العمق القانوني والاجتماعي والسياسي والاقتصادي للبلد ناهيك عن كونها مشكلة انسانية ويجب التعامل معها وفق هذا المنظور الانساني".

واشار ان "هذه المشكلة لم يتم الحد منها بل توسعت تدريجيا وفق احصائيات رسمية، والسبب عدم وجود ممارسات قانونية محايدة، وانعدام التنسيق او التقاطع ما بين عمل السلطتين التنفيذية والتشريعية خلال الدورات الماضية، وهذا ما لن يتكرر ثانيا خلال هذه الدورة التي صمم الجميع على ضرورة خلق تكامل في العمل بين السلطات الثلاثة وابعاد الحلول عن التعاطي السياسي والاعلامي، بل هناك مشاكل توضع لها حلول وتطبق".

من جهتها بينت مدير عام دائرة الاحصاء في وزارة التخطيط نجلاء علي، ان "المؤشرات البيانية توثق وجود 3687 عشوائية في عموم العراق يقطنها اكثر من 3,292 مليون مواطن اي نسبة 13% من مجموع سكان العراق يسكنون هذه العشوائيات موزعين على 522 الف وحدة سكنية انتشرت على اراضي تعود ملكية 88% منها للدولة والمتبقي للقطاع الخاص".