صحيفة بلجيكية : المخابرات حاولت التقرب من الحكومة السورية

السبت 16 شباط 2019 - 13:39

صحيفة بلجيكية : المخابرات حاولت التقرب من الحكومة السورية
بروكسل- واع- كاظم الحناوي
كشفت صحيفة (دي مورغن) الواسعة الانتشار في بلجيكا ، ان المخابرات العسكرية البلجيكية قامت بتبني محاولتين على الأقل للتقرب من الحكومة السورية عام 2016 .
  وذكرت (دي مورغن) في تقرير نشرته ،امس الجمعة، أن الاتصالات جاءت بعد الهجمات الإرهابية في شهر اذار من عام 2016 ، في مطار بروكسل ومترو بروكسل ،اذ حاولت المخابرات إجراء اتصالات مع سوريا من أجل المساعدة في تحديد مكان وجود الارهابيين في أوروبا ، الذين ربما كانوا يخططون لمزيد من الهجمات.
كانت هذه الأجهزة الاستخبارية كما تقول الصحيفة( ADIV / SGRS ) على اتصال ببعض الجهات التي تحارب تنظيم داعش في سوريا.
يشار بالذكر أن دائرة الاستخبارات العسكرية تقع تحت مسؤولية وزارة الدفاع ، حيث كانت الاتصالات تهدف إلى إنشاء خط اتصال طارئ بين بلجيكا وسوريا، في ذلك الوقت ، حيث كان الطيارون البلجيكيون يشاركون في مهام قصف تنظيم داعش في سوريا.
ووفقاً للصحيفة ، ارادت المخابرات العسكرية البلجيكية من التأكد في حالة إذا ما أسقطت إحدى طائرات F-16 البلجيكية ، أن تتمكن من العثور على الطيار وإخراجه في أسرع وقت ممكن. ومع ذلك ، فشلت الاتصالات في تحقيق هذا النوع من التقرب مع الحكومة السورية ، لأسباب لا تزال غير واضحة.
واشارت الصحيفة الى ان وزير الدفاع السابق ستيفن فاندبوت (في وقت الاتصال) نفى أن يكون لديه أي معرفة بهذه الاتصالات حيث تنحى في تشرين الثاني من العام الماضي.