لجنة الخدمات النيابية تبحث مع وزير الاعمار المشاركة في متابعة المناقصات

الاثنين 21 كانون ثاني 2019 - 15:28

لجنة الخدمات النيابية تبحث مع وزير الاعمار المشاركة في متابعة المناقصات

بغداد- واع

بحثت لجنة الخدمات والاعمار النيابية، اليوم الاثنين، مع وزير الاعمار والاسكان والبلديات، الية مشاركة ومتابعة اللجنة لاعداد وثائق المناقصات واعلانها ومناقشة عروض المستثمرين .

وذكر بيان صدر عن الدائرة الاعلامية في مجلس النواب تلقته وكالة الانباء العراقية (واع) ،أن " لجنة الخدمات والاعمار النيابية برئاسة النائب كاظم فنجان وبحضور اعضاء لجنة الخدمات ونواب عن لجان اخرى ، استضافت وزير الاعمار والاسكان والبلديات" ،مشيرا الى انه "تمت  مناقشة اعادة هيكلية الوزارة وتوصيف الاعمال التي تقوم بها الادارة ومهام المحافظات ، وتخطيط المدن على اساس حضاري جديد ضمن مشروع توسعة باضافة 50% من مساحة المدن وتوزيع وتاهيل مناطق قابلة للسكن وتاسيس قسم بلدي خاص والايرادات البلدية التي تذهب لاغراض خدمات هذه التوسعة ، مع بناء 1000 وحدة سكنية تمول من صندوق الاسكان واطئة الكلفة بدون فوائد في عموم المحافظات ، وفرق تهيئة الاراضي والمدن في الوزارة واعداد رؤية لاعمار الموصل بالتعاون منظمة ( الهابيتات) المختصة بالمستوطنات السكانية والبشرية ، ومشاريع المناطق المحررة التي دمرت وفجرت والتي تتجاوز العشرة مشاريع في المدينة ، ومعاجلة مشاريع الاسكان غير المنجزة والبالغة 40 مشروعا من مجموع  49 مشروعا  والمشاريع التي تم عنونتها بالاستثمارية وتحتوي على مقاولات وميزانية الاسكان البالغة 190 مليار دينار لعام 2019 ".

واضاف انه "تم بحث الية مشاركة ومتابعة لجنة الخدمات والاعمار  لاعداد وثائق المناقصات والاعلان ومناقشة عروض المستثمرين للاستثمار في الطرق، ومشاريع الخطة الاستثمارية الخاصة باللجنة الاقتصادية وصلاحيات مجالس المحافظات في تنفيذ المشاريع والشركات والمعامل واليات الوزارة المعطلة والقديمة ووضع الاولويات للمشاريع المتلكئة ، فضلا عن خطط تنفيذ مشاريع الماء والمجاري في  المحافظات الممولة ضمن القرض البريطاني والقرض الياباني لتصفية وتحلية المياه والتجاوزات وقدم الشبكات والاهمال وعدم المتابعة الذي فاقم من مواطن الفساد وخطط العمل مع المحافظات لتوفير حلول مؤقتة لهذا الصيف ووضع الخطط الاستراتيجية لمشاريع المياه في محافظات العراق ومن ضمنها محافظتي الحلة والبصرة" .

وتابع البيان ،انه "تم التأكيد على ضرورة والمضي بمشروع  قانون التعويض العيني لما له من اهمية في انجاز الطرق ومشاريع الاسكان والمياه".

 

من جانبه دعا النائب علاء الربيعي عن لجنة الاعمار والخدمات الى "ضرورة معاجلة العشوائيات والمتجاوزين في ظل نسبة التزايد السكاني وانجاز مشاريع  تبليط الطرق في منطقة الحسينية واطرافها  التي تجاوزت نسبة انجازها ال 80% والبنى التحتية والمستشفيات ".