عبد المهدي يوجه بانزال علم اقليم كردستان من مقرات الاحزاب في كركوك

الأربعاء 09 كانون ثاني 2019 - 18:26

عبد المهدي يوجه بانزال علم اقليم كردستان من مقرات الاحزاب في كركوك

بغداد - واع

طالب رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي، اليوم الاربعاء، الأحزاب السياسية في كركوك بانزال علم اقليم كردستان من مقراتها، كون المحافظة منطقة متنازعا عليها، وتقع خارج حدود الإقليم، ولا يجوز إجراء تغييرات أمر واقع لحين حسم هذا الموضوع دستوريا.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان تلقته (واع) أن "رئيس مجلس الوزراء اجرى اتصالات عاجلة برئيس الجمهورية باعتباره حامي الدستور والساهر على ضمان الالتزام به، واتصل ايضا بالقيادات السياسية المختلفة ووجهها بإنزال العلم الكردستاني من السارية الرئيسية في مقرات حزبية في كركوك باعتبار هذا العمل مخالفا للدستور".

وأكد رئيس مجلس الوزراء للسياسيين بأن "الاسلوب المناسب هو سؤال المحكمة الاتحادية العليا عن دستورية هذه الخطوة قبل تطبيقها إن اردنا احترام الدستور كما نطالب جميعا".

وأشار الى أن "كركوك منطقة متنازع عليها تقع خارج الحدود التي رسمها الدستور لإقليم كردستان وان المناطق المتنازع عليها تبقى على حالها ولا يجوز إجراء تغييرات امر واقع لحين حسم هذا الموضوع دستوريا. اما رفع علم الحزب وشعاره، فهذا أمر تمارسه جميع الاحزاب ولا يشكل خرقا للدستور".

وكانت وسائل الإعلام نشرت صورا لمقرات حزبية كردستانية في كركوك رفعت العلم الكردستاني بجانب العلم العراقي.