رئيس الجمهورية يؤكد أهمية عقد مؤتمر الحوار بين الأديان والطوائف لمواجهة الفكر المتطرف

الأربعاء 26 كانون أول 2018 - 17:21

رئيس الجمهورية يؤكد أهمية عقد مؤتمر الحوار بين الأديان والطوائف لمواجهة الفكر المتطرف

بغداد- واع 

 أكد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح أهمية عقد مؤتمر للحوار بين الأديان والطوائف لتعزيز وحدة الصف بين المكونات العراقية لمجابهة الفكر المتطرف الضال.

وقال خلال استقباله في قصر السلام ببغداد اليوم الاربعاء وفد المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والإفتاء: "من المهام السامية التي تقع على عاتق رجال الدين والعلماء الكبار التوجيه الديني الصحيح للحفاظ على وحدة مجتمعنا وروابطه وتماسكه وحمايته من الأفكار والفتاوى المضللة للشباب".
وأشار رئيس الجمهورية إلى أن الانتصار على الارهاب المتمثل بعصابات داعش لم يتحقق إلا بوحدة العراقيين وتضحياتهم المشتركة من أجل الحفاظ على قدسية بلادنا، مشدداً على أهمية توحيد الخطاب الديني بين مختلف الطوائف العراقية.
كما جرى خلال اللقاء بحث عودة النازحين إلى مناطق سكناهم وتوفير الاجواء المناسبة لهم ووضع الخطط اللازمة لاعادة اعمار المدن التي حررت من عصابات داعش الإرهابية.
بدوره، أكد الوفد الزائر إن المجمع الفقهي يسعى إلى تعزيز الأواصر بين العراقيين جميعاً بمختلف مكوناتهم عبر الخطابات والتوجيهات الدينية.
وفي ختام اللقاء تسلم رئيس الجمهورية درعاً تذكارياً من الوفد اعتزازاً وتقديراً لجهوده الكبيرة في الحفاظ على وحدة الصف الوطني ورعايته ودعمه لعلماء الدين.