صالح: الموقفَ الشعبيَ الموحدَ أكّد عزلَ المتطرفين.. والمسيحيون مواقفهم صلبة بمواجهة المحن

الاثنين 24 كانون أول 2018 - 23:05

 صالح: الموقفَ الشعبيَ الموحدَ أكّد عزلَ المتطرفين.. والمسيحيون مواقفهم صلبة بمواجهة المحن

بغداد- واع

أكد رئيس الجمهورية برهم صالح اليوم الاثنين، أن المسيحيين العراقيين اثبتوا أنهم أتباع حقيقيون للسيد المسيح ومبادئه في المحبة والسلام، فيما لفت أن مواقفهم صلبة في مواجهة المحن.

وقال صالح خلال كلمة له في حفل قداس ليلة الميلاد المجيد تابعتها وكالة الانباء العراقية(واع)،أن   "المسيحيين العراقيين اثبتوا أنهم أتباع حقيقيون للسيد المسيح ومبادئه في المحبة والسلام"، مشددا أن " رسالة الوحدة أقدمها لجميع العراقيين، وهي رسالة الإنسان والمواطنة، والسعي لبناء وطننا على أسس تستند الى قيم التسامح والقانون والمساواة أمامه".

وأضاف أن "الهجمة ضد المسيحيين وابناء الديانات الأخرى كانت شرسة ووحشية، إلاّ أن مواقفهم كانت صلبة في مواجهة المحن وتماسكهم الوطني والإنساني"، موضحا أن "بداية نهاية الارهاب صُنعت هنا، في العراق، وقد صنعها العراقيون ببطولاتهم وتضحياتهم".

وتابع أن "الموقفَ الشعبيَ الموحدَ أكّد عزلَ المتطرفين وشذوذَهم، كما أكدهُ الموقف الكبير للمرجعية الدينية العليا في موقفٍ بطولي وشجاع ضد الإرهاب".

ولفت إلى أن "التنوع الإثني والقومي في العراق عنصر قوة علينا السعي لإغنائه وحمايته بالقوانين والتشريعات التي ترفض خطاب الكراهية وتعاقب مرتكبيه".