بتوفيرها المنتج المحلي، الزراعة تؤكد مساهمتها في تخطي أزمة كورونا

الثلاثاء 24 آذار 2020 - 11:48

بتوفيرها المنتج المحلي، الزراعة تؤكد مساهمتها في تخطي أزمة كورونا
بغداد ـ واع ـ نصار الحاج
أكدت وزارة الزراعة، اليوم الثلاثاء، إمكانية استمرارها بتوفير المنتج المحلي في ظل أزمة كورونا.
وقال وزير الزراعة صالح الحسني في حديث لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن "الوزارة نجحت في توفير الأمن الغذائي من خلال وفرة ٢٥ مادة زراعية وبأسعار مناسبة للمواطن"، لافتاً إلى أنها "وجهت ملاكاتها بتقديم الدعم اللوجستي للقطاع الزراعي".
وأضاف أن "الوزارة استطاعت تدارك أزمة كورونا من خلال إدامة الأمن الغذائي للمواطن باسعار مناسبة، فضلأ عن توزيع سلات زراعية وبيض المائدة للشرائح الفقيرة بالمجان".
ودعا الحسني "خلية الأزمة إلى إعطاء استثناءات للعاملين في المجال الزراعي لضمان انسيابية حركة العمل مع التزامهم بالإرشادات الصحية"، موضحاً أن "الحقول الزراعية بحاجة إلى سقي ومكافحة وإيصال الأسمدة، إضافة إلى حاجة منتجي الدواجن إلى اللقاحات البيطرية والأعلاف وأن أي تأخير يؤثر بالسلب على الإنتاج".
وعن خطة الوزارة للعام الحالي أفصح الحسني عن "عزم الوزارة في زيادة المساحات المزروعة إلى 16 مليوناً، إلى جانب إضافة محاصيل جديدة للروزنامة الزراعية وزيادة الإنتاج للوصول إلى الاكتفاء الذاتي وتصدير الفائض منها".
وأشار إلى أن "الوزارة قدمت دعماً للفلاحين والمزارعين ببذور مدعومة بنسبة 70 % وأسمدة 50 % ومبيدات مجانية وتقانات حديثة، كما قدمت إرشادات بحثية". وبين أن "دعواتها بحماية المنتج المحلي ودفع مستحقات الفلاحين أسهمت في توفير 25 مادة نباتية وحيوانية ومنعها من الاستيراد، فضلأ عن القرب من الوصول إلى الاكتفاء الذاتي بمحصول الحنطة إذ بلغ إنتاجها (4٫750٫000) تم استلامها من قبل وزارة التجارة".
وفي مجال التمور أفاد وزير الزراعة أن "وزارته نجحت في تحقيق الاكتفاء الذاتي بالتمور وتصدير كميات منها إلى خارج البلاد"، لافتاً إلى أن "قرار منع استيراد التمور والدبس أنعش أسعار التمور العراقية وشجع الفلاح على الاهتمام بالنخلة من أجل زيادة الإنتاج وتحسين نوعيته، مما وفر عملة صعبة للبلد".
وتابع أن "قرار منع استيراد البيض والدجاج وحماية المنتج أحدث قفزة نوعية في الإنتاج لم تحقق في السنوات السابقة إذ ارتفع الإنتاج من 10 % إلى قرابة 80 % من حاجة السوق، وكذلك إنتاج الرز الذي تميز عن الأعوام السابقة بزيادة المساحات المزروعة إلى (670٫000) دونم، بالإضافة إلى زيادة انتاج الشلب والذي بلغ إنتاجه إلى قرابة (307٫000) طن"، مؤكداً "خطة الوزارة للعام الحالي لتصدير المحاصيل الموفرة محلياً والزائدة عن الاستهلاك اليومي".