صادقون : شروط الشيخ الخزعلي كفيلة بإنهاء أزمة رئاسة الوزراء

الاثنين 27 كانون ثاني 2020 - 23:21

صادقون : شروط الشيخ الخزعلي كفيلة بإنهاء أزمة رئاسة الوزراء

بغداد – واع – نصار الحاج

أعلنت كتلة صادقون النيابية، تبنيها الشروط التي طرحها الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي بشأن مرشح رئاسة الحكومة، فيما أشارت إلى أن هذه الشروط كفيلة بحل الأزمة.

وقال النائب عن الكتلة نعيم العبودي في تصريح لوكالة الانباء العراقية (واع): إن الشروط التي طرحها الشيخ الخزعلي في تغريدته الاخيرة لمرشح رئاسة الوزراء ليست وليدة اليوم، بل منذ بداية الأزمة، مؤكداً أن الظروف الراهنة تحتم على الجميع أن تأتي بشخصية قوية لديها رؤية وخبرة في ادارة الوضع السياسي شرط عدم انتمائها الى القوى السياسية الحالية لمتطلبات المرحلة الراهنة والشارع العراقي .

وشدد على ضرورة اعطاء فرصة لعراقيي الداخل بأن يأخذوا دورهم الفاعل في ادارة البلاد في المرحلة المقبلة بعد تجربة العديد من الشخصيات منذ 2003 والى الآن ،التي كانت تعيش خارج العراق.

ولفت الى أن رئيس الوزراء المقبل ينبغي أن يكون من عراقيي الداخل الذين لديهم رؤية في مزاج الشارع ومن الذين تحملوا المآساة ابان النظام السابق وكذلك في زمن الحصار، كما انه لا يمتلك جنسية اخرى، كما نص الدستور العراقي.

واوضح أن الشروط التي وضعها الشيخ الخزعلي هي رؤية كتلة صادقون التي تتبناها ولا تفرضها على الاخرين لانها مع اجماع الشعب العراقي للخروج من الازمة الراهنة، مؤكدا أن تطبيق هذه الشروط كفيلة بانهاء ازمة رئاسة الوزراء.

وكان الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي، قد طرح اليوم الاثنين، 6 شروط لعملية اختيار رئيس الوزراء القادم.

ووردت في تغريدة له اطلعت عليها (واع)، 6 شروط لاختيار رئيس الوزراء القادم، كان أبرزها أن يكون مستقلاً ولديه تجربة إدارية ناجحة، وأن يتعهد بتنفيذ الاتفاقية مع الصين وإخراج القوات الأجنبية.